إشارة اللينوفر

شاطر

غذاؤك
Admin

عدد المساهمات : 1265
تاريخ التسجيل : 12/11/2013

إشارة اللينوفر

مُساهمة من طرف غذاؤك في الجمعة 14 ديسمبر 2018 - 19:50


بّسم الله الرّحمن الرّحيم
مكتبة الثقافة الأدبية
كشف الأسرار
في حكم الطيور والأزهار
إشارات الأزهار

● [ إشارة اللينوفر ] ●

فناداه الينوفر، وحظه من السقم أوفى وأوفر، وقال: أما تعتبر أيها الحزينُ باصفراري، وأين من القضاء والقدر فراري، أنا الذي قد رضيت بعارى، ولست من العشق بِعَارى، الرياضُ قراري، والغياضُ داري، فإن كنتَ عاشقاً داري، فأهل الدارِ داري. هآ أنا أعشق صفآء المآء، فلا أفارقهُ في الصباحِ والمسآءِ، ومن العجب أنى به ولهان، وعليه لهفان، وإليه ظمآن، وأنا معه حيثما كان، فهل سمعتم بمثل هذا الشان، واقفٌ في الماء عطشان، أفتح عيني بالنهار، فيغار عليّ من نظر الأغيار، فإذا جنّ ليلي أنزلني عن رتبتي وحطني، وأخذني إليه وغطني، فأغوص في فكري، وأعود إلى خلوة ذكري، فتسغرق عيني في مشاهدة قرة عيني، فلا يعرف الجهول أينى، ولا يفرق العذول بين من أحبه وبيني، فحيث ما مال بي هَوَائي، لا أنظره إلا حذائي. إن ظمئتُ رواني، وإن مِتُّ واراني، فحياة وجودي بحياته، وبقاء شهودي بثباته، وقيام ذاتي بذاته، وصفآء صفاتي بصفاته، فما بيتا بيّن، ولولاه ما كنتُ أثراً بعد عين، وفي ذلك أقول:
كَسَا الحبُّ جِسْمِي ثَوْبَ الضَّنَا . فَروحي من شَوْقِها في عَنَا
كأنَّ الهَوَئ إذ رَمَى سَهْمَهٌ . لِقَلْبى دُونَ الوَرَى قد عَنَا
تَدَانَى فَأَدْنَى إِلىَّ مُهْجَتِى . هوى كلما قًدْ دَنَا قَدَّنَا
يَقُولُ لى الحبُّ: اَلا تَألَفَنْ . سِوَانَا إذا كنتَ من إِلْفِنَا
حَمَيْنا الوصَالَ ببيضِ النِّصالِ . فإنْ تَلْقَ سُمْر القَنَا تَلْقَنَا
ولاَ تَجْزَعَنَّ بِحَدّ النِّبنَالِ . وَمُرِّ النِّكال ففيه الهَنَا
ومُت مِثْلَ ما ماتَ أَهْلُ الهَوَى . وَذابُوا اشْتِيَاقاً فَنَالُوا المُنَى
وما ضرُّهُمْ حِينَ نَادَيْتُهُمْ . عَلَى طَوْر قَلْبِي أَتّى أَنَا


كشف الأسرار في حكم الطيور والأزهار
تأليف : عز الدين المقدسي
منتدى همســــــات . البوابة


    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 21 يناير 2019 - 10:18