منتدى غذاؤك دواؤك

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

حق الجار والوصية به

avatar
غذاؤك
Admin


عدد المساهمات : 1998
تاريخ التسجيل : 12/11/2013

حق الجار والوصية به Empty حق الجار والوصية به

مُساهمة من طرف غذاؤك الثلاثاء 26 أكتوبر 2021 - 5:35

حق الجار والوصية به Eslam_10

بّسم اللّه الرّحمن الرّحيم
مكتبة الثقافة الإسلامية
قطوف من بستان الرشاد
حق الجار والوصية به 1410
● [ حق الجار والوصية به ] ●

بّسم اللّه الرّحمن الرّحيم
قال الله تعالى: ( وَاعْبُدُوا الله وَلا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئاً وَبِالْوَالِدَيْنِ إحْسَاناً وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالمَسَاكِين وَالجَارِ ذِي الْقُرْبَى وَالجَارِ الجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالجَنْبِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ) النساء: 36.
O وعن ابن عمر وعائشة رضي الله عنهما قالا: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما زال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننت أنه سيورثه ، متفق عليه.
O وعن أبي ذرٍ رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا أبا ذرٍ إذا طبخت مرقةً، فأكثر ماءها، وتعاهد جيرانك ، رواه مسلم. وفي رواية له عن أبي ذرٍ قال: إن خليلي صلى الله عليه وسلم أوصاني: إذا طبخت مرقاً فأكثر ماءه، ثم انظر أهل بيتٍ من جيرانك، فأصبهم منها بمعروفٍ.
O وعن أبي هريرة رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: والله لا يؤمن، والله لا يؤمن، والله لا يؤمن ، قيل: من يا رسول الله ، قال: الذي لا يأمن جاره بوائقه ، متفق عليه. وفي روايةٍ لمسلمٍ: لا يدخل الجنة من لا يأمن جاره بوائقه. البوائق: الغوائل والشرور.
O وعنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا نساء المسلمات لا تحقرن جارةٌ لجارتها ولو فرسن شاةٍ ، متفقٌ عليه.
O وعنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: لا يمنع جارٌ جاره أن يغرز خشبةً في جداره، ثم يقول أبو هريرة: ما لي أراكم عنها معرضين ! والله لأرمين بها بين أكتافكم. متفقٌ عليه. روي خشبه بالإضافة والجمع. وروي خشبةً بالتنوين على الإفراد. وقوله: ما لي أراكم عنها معرضين: يعني عن هذه السنة.
O وعنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: من كان يؤمن باله واليوم الآخر، فلا يؤذ جاره، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فليكرم ضيفه، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فليقل خيراً أو ليسكت، متفق عليه.
O وعن أبي شريح الخزاعي رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فليحسن إلى جاره، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فليكرم ضيفه، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فليقل خيراً أو ليسكت رواه مسلم بهذا اللفظ، ، وروى البخاري بعضه.
O وعن عائشة رضي الله عنها قالت: قلت: يا رسول الله إن لي جارين، فإلى أيهما أهدي ، قال: إلى أقربهما منك باباً ، رواه البخاري.
O وعن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: خير الأصحاب عند الله تعالى خيرهم لصاحبه، وخير الجيران عند الله تعالى خيرهم لجاره ، رواه الترمذي وقال: حديث حسن.

حق الجار والوصية به Fasel10

من كتاب : رياض الصالحين للنووي
إعداد فريق العمل
منتدى ميراث الرسول - البوابة
حق الجار والوصية به E110


    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 9 ديسمبر 2021 - 1:29